علاج الإمساك عند الأطفال 4 سنوات بطرق متنوعة وفعالة

23

علاج الإمساك عند الأطفال 4 سنوات من المواضيع الهامة التي ترغب الكثير من الأمهات بمعرفة الطرق والأساليب المتبعة للتغلب على هذه المشكلة الهضمية المزعجة للطفل. يعد الإمساك عند الأطفال مشكلة شائعة، كما يعاني الطفل المصاب بالإمساك من حركات أمعاء غير متكررة أو براز صلب وجاف.

وتشمل الأسباب الشائعة التدريب المبكر على استخدام المرحاض والتغييرات في النظام الغذائي. لحسن الحظ، فإن معظم حالات الإمساك عند الأطفال مؤقتة. وتعاني الكثير من الأمهات من أجل التعرف على أسباب الإمساك وكيفية علاج الإمساك عند الأطفال بشكل آمن بعيدا عن الدواء.

ورغم حدوث هذا الأمر بشكل مستمر للكثير من الأطفال وأنه يعتبر من الأمور الشائعة، إلا أنه يسبب الإزعاج الكبير للأطفال ويشعرهم بعدم الراحة والآلام والغازات والبكاء. ومن خلال هذا المقال سوف نتعرف على علاج الإمساك عند الأطفال بطريقة آمنة في المنزل.

علاج الإمساك عند الأطفال 4 سنوات

اعتمادًا على الظروف وحالة كل طفل، فقد يوصي طبيب طفلك بما يلي للعلاج:

  • مكملات الألياف أو الملينات البراز المتاحة: إذا لم يحصل طفلك على الكثير من الألياف في نظامه الغذائي، فقد تساعد إضافة مكملات الألياف التي لا تستلزم وصفة طبية ، مثل Metamucil أو Citrucel. ومع ذلك، يحتاج طفلك إلى شرب ما لا يقل عن 32 أونصة (حوالي 1 لتر) من الماء يوميًا حتى تعمل هذه المنتجات بشكل جيد. استشيري طبيب طفلك لمعرفة الجرعة المناسبة لعمر طفلك ووزنه.
  • تحاميل الجلسرين: يمكن استخدام تحاميل الجلسرين لتليين البراز عند الأطفال الذين لا يستطيعون ابتلاع الحبوب. تحدثي مع طبيب طفلك حول الطريقة الصحيحة لاستخدام هذه المنتجات.
  • ملين أو حقنة شرجية: إذا تسبب تراكم مادة البراز في حدوث انسداد، فقد يقترح طبيب طفلك ملينًا أو حقنة شرجية للمساعدة في إزالة الانسداد. تشمل الأمثلة البولي إيثيلين جلايكول (GlycoLax و MiraLax وغيرهما) والزيوت المعدنية. لا تعط طفلك ملينًا أو حقنة شرجية أبدًا دون موافقة الطبيب والتعليمات الخاصة بالجرعة المناسبة.
  • حقنة شرجية في المستشفى: في بعض الأحيان، قد يكون الطفل مصابًا بإمساك شديد لدرجة أنه يحتاج إلى دخول المستشفى لفترة قصيرة حتى يتم إعطاؤه حقنة شرجية أقوى لتنظيف الأمعاء (إزالة الدم).

قد يهمك أيضاً: مضاد حيوي للاطفال بالفراولة وقائمة بأهم المضادات العلاجية الحيوية

الطب البديل في تخفيف الامساك

بالإضافة إلى التغييرات في النظام الغذائي والروتين، قد تساعد الأساليب البديلة المختلفة في تخفيف الإمساك عند الأطفال:

  • مساج لبطن الطفل: قد يؤدي تدليك بطن طفلك بلطف إلى إرخاء العضلات التي تدعم المثانة والأمعاء، مما يساعد على تعزيز نشاط الأمعاء.
  • العلاج بالإبر: يتضمن هذا الطب الصيني التقليدي إدخال الإبر الدقيقة والتلاعب بها في أجزاء مختلفة من الجسم. قد يساعد العلاج إذا كان طفلك يعاني من آلام في البطن مرتبطة بالإمساك.

كما أن هناك العديد من الأشياء التي يمكنك القيام بها والتي قد تساعد في تخفيف الإمساك لطفلك قبل موعد الطبيب، على سبيل المثال:

  • أعط طفلك عصير البرقوق: يمكن خلط عصير البرقوق مع عصائر أخرى (مثل عصير التفاح) إذا كان طفلك لا يحب طعمه. من المهم أيضًا التأكد من أن الأطفال الصغار والأطفال الأكبر سنًا يشربون كمية كافية من الماء.
  • قللي من الإمساك بالأطعمة: أعطِ الأطفال الصغار والأطفال الأكبر سنًا أطعمة أقل قد تؤدي إلى الإمساك ، مثل الحليب والجبن.
  • إذا أمكن، اصطحبي طفلك في نزهة على الأقدام أو للركض. يمكن أن يشجع النشاط البدني المنتظم حركات الأمعاء.
  • خففي من التدريب على استخدام المرحاض: إذا كنت تشك في أن التدريب على استخدام المرحاض قد يلعب دورًا في إصابة طفلك بالإمساك. فخذي قسطًا من الراحة من التدريب على استخدام المرحاض لترى ما إذا كان الإمساك يتحسن أم
  • إن تشجيع طفلك على إجراء تغييرات بسيطة في النظام الغذائي – مثل تناول المزيد من الفاكهة والخضروات الغنية بالألياف وشرب المزيد من الماء – يمكن أن يقطع شوطًا طويلاً نحو التخفيف من الإمساك. إذا وافق طبيب طفلك على ذلك ، فقد يكون من الممكن علاج إمساك الطفل بالملينات.
علاج الإمساك عند الأطفال 4 سنوات
علاج الإمساك عند الأطفال 4 سنوات

معالجة الامساك في عمر سنة

في السنة الأولى للطفل تبدأ ظهور بعض التغيرات على الطفل ومع إتمام السنة الأولى يبدأ الطفل في أخذ بعض الأطعمة بجانب الرضاعة.

ويزداد حدوث الإمساك في هذا الوقت مع اضطرابات في الجهاز الهضمي في بداية الأمر ويوجد بعض الطرق التي تعمل على علاج الإمساك عند الأطفال ، وذلك مثل:

  • عمل مساج لبطن الطفل بحركات دائرية في اتجاه واحد ، حيث يساعد التدليك على حركة الجهاز الهضمي بشكل سليم ويقلل من حدوث الإمساك.
  • الرضاعة في السنة الأولى للطفل لا تكفي ، فيجب شرب كمية من السوائل الطبيعة مثل الماء والأعشاب الخاصة بالأطفال والملينات الطبيعية فتساعد كثيرا في تحسين حركة الأمعاء وعملية الهضم عند الطفل.
  • يساعد الماء الدافئ في تليين أمعاء الطفل بشكل كبير فيمكن وضع الطفل في حوض الاستحمام بوضع القرفصاء خاصة للأطفال الذين يعانون من صعوبة في التبرز.
  • بعض الأطعمة الملينة وأيضا الفواكه مثل الخوخ والموز ، وذلك بعد استشارة الطبيب.
  • قدمي لطفلك عصير البرقوق فهو من العصائر الملينة للبطن بشكل طبيعي ، ولكن بعد استشارة الطبيب.
  • وفي حالة سوء الحالة واستمرار الإمساك لوقت طويل عند الطفل ومرور أكثر من ثلاثة أيام
  • فيجب الرجوع للطبيب في الحال وربما يتم أخذ الملينات الخاصة من أجل علاج الإمساك عند الأطفال .

قد يهمك أيضاً: حركات الرضيع الغير طبيعية التي تستدعي مراجعة الطبيب

مضاعفات الإمساك عند الرضع

في الغالب علاج الإمساك عند الأطفال يكون عن طريق الملينات الطبيعية وبعض الحلول التي ذكرناها في الأعلى.

ولكن من الممكن في بعض الحالات حدوث بعض المضاعفات التي يتطلب وقتها استشارة الطبيب والتعرف على الحلول الطبية للسيطرة على الإمساك.

ومن مضاعفات الإمساك ما يلي:

  • وجود غازات كريهة الرائحة وكثيرة مع انتفاخ ملحوظ في البطن.
  • صعوبة في التبرز بسبب انسداد الشرج عند الرضيع.
  • نزيف شرجي للرضيع.
  • من الأعراض أيضا ارتفاع في درجة حرارة جسم الرضيع.
  • فقدان الشهية ونقص في الوزن ملحوظ.
  • وعند حدوث هذه المضاعفات يجب اللجوء إلى الطبيب بشكل سريع وعدم الاعتماد على وصفات الملينات وشراء الأدوية بدون استشارة الطبيب وعلاج المشكلة بصورة طبية.
علاج الإمساك عند الأطفال 4 سنوات
علاج الإمساك عند الأطفال 4 سنوات

أسباب الامساك عند الطفل

يحدث الإمساك بشكل شائع عندما تتحرك الفضلات أو البراز ببطء شديد عبر الجهاز الهضمي ، مما يتسبب في أن يصبح البراز صلبًا وجافًا. يمكن أن تساهم العديد من العوامل في حدوث الإمساك عند الأطفال ، بما في ذلك:

  • خوف الطفل من المرحاض: قد يتجاهل طفلك الرغبة في التبرز لأنه يخاف من المرحاض أو لا يريد أن يأخذ استراحة من اللعب. يحجب بعض الأطفال عندما يكونون بعيدين عن المنزل لأنهم غير مرتاحين لاستخدام المراحيض العامة.
  • قد تؤدي حركات الأمعاء المؤلمة الناتجة: عن البراز الكبير والصعب أيضًا إلى الامتناع إذا كان التبرز مؤلمًا ، فقد يحاول طفلك تجنب تكرار التجربة المؤلمة.
  • مشاكل التدريب على استعمال المرحاض: إذا بدأتي التدريب على استخدام المرحاض مبكرًا جدًا، فقد يتمرد طفلك ويحتفظ بالبراز. إذا أصبح التدريب على استخدام المرحاض معركة إرادات، فإن القرار الطوعي بتجاهل الرغبة في التبرز يمكن أن يصبح بسرعة عادة لا إرادية يصعب تغييرها.
  • التغييرات في النظام الغذائي: قد يؤدي عدم وجود كمية كافية من الفواكه والخضروات الغنية بالألياف أو السوائل في نظام طفلك الغذائي إلى الإصابة بالإمساك. من أكثر الأوقات التي يصاب فيها الأطفال بالإمساك شيوعًا عندما يتحولون من نظام غذائي كامل السوائل إلى نظام يحتوي على أطعمة صلبة.
  • التغييرات في الروتين: يمكن أن تؤثر أي تغييرات في روتين طفلك – مثل السفر أو الطقس الحار أو الإجهاد – على وظيفة الأمعاء. من المرجح أيضًا أن يعاني الأطفال من الإمساك عندما يبدأون المدرسة لأول مرة خارج المنزل.
  • الأدوية: يمكن أن تساهم بعض مضادات الاكتئاب والأدوية الأخرى في حدوث الإمساك.
  • حساسية حليب البقر: تؤدي الحساسية من حليب البقر أو تناول الكثير من منتجات الألبان (الجبن وحليب البقر) أحيانًا إلى الإمساك.
  • تاريخ العائلة: الأطفال الذين لديهم أفراد في العائلة عانوا من الإمساك هم أكثر عرضة للإصابة بالإمساك. قد يكون هذا بسبب العوامل الوراثية أو البيئية المشتركة.
  • حالات طبيه: نادرًا ما يشير الإمساك عند الأطفال إلى تشوه تشريحي أو مشكلة في التمثيل الغذائي أو الجهاز الهضمي أو حالة كامنة أخرى.

أعراض الامساك عند الأطفال

قد تشمل علامات وأعراض الإمساك عند الأطفال ما يلي:

أقل من ثلاث حركات أمعاء في الأسبوع.

  • حركات الأمعاء التي تكون قاسية وجافة وصعبة المرور.
  • ألم أثناء التبرز.
  • آلام في المعدة.
  • آثار البراز السائل أو اللزج في الملابس الداخلية لطفلك – وهي علامة على وجود احتياطي للبراز في المستقيم.
  • دم على سطح البراز الصلب.
  • إذا كان طفلك يخشى أن تكون حركة الأمعاء مؤلمة ، فقد يحاول تجنب ذلك.
  • قد تلاحظ أن طفلك يعبر ساقيه ، أو يضغط على أردافه، أو يلتوي جسده، أو يصنع وجوهًا عند محاولته إمساك البراز.

قد يهمك أيضاً: أسباب ظهور حبوب في اليدين والرجلين عند الأطفال وكيفية علاج كل نوع

تشخيص الإمساك عند الطفل

سوف يقوم طبيب طفلك بما يلي:

  • جمع التاريخ الطبي الكامل: سيسألك طبيب طفلك عن أمراض طفلك السابقة. من المحتمل أيضًا أن يسألك عن نظام طفلك الغذائي وأنماط نشاطه البدني.
  • إجراء فحص جسدي: من المرجح أن يشمل الفحص البدني لطفلك وضع إصبع مرتدي القفاز في فتحة الشرج لطفلك للتحقق من وجود تشوهات أو وجود براز محشور. يمكن فحص البراز الموجود في المستقيم بحثًا عن الدم.

عادةً ما يقتصر إجراء الاختبارات الأكثر شمولاً على حالات الإمساك الشديدة فقط. إذا لزم الأمر ، قد تشمل هذه الاختبارات:

  • تصوير البطن بالأشعة السينية: يسمح اختبار الأشعة السينية القياسي هذا لطبيب طفلك بمعرفة ما إذا كان هناك أي انسداد في بطن طفلك.
  • قياس الضغط الشرجي أو اختبار الحركة: في هذا الاختبار، يتم وضع أنبوب رفيع يسمى قسطرة في المستقيم لقياس تنسيق العضلات التي يستخدمها طفلك لتمرير البراز.
  • الأشعة السينية حقنة الباريوم: في هذا الاختبار، تُغطى بطانة الأمعاء بصبغة متباينة (الباريوم) بحيث يمكن رؤية المستقيم والقولون وأحيانًا جزء من الأمعاء الدقيقة بوضوح في الأشعة السينية.
  • خزعة المستقيم: في هذا الاختبار، يتم أخذ عينة صغيرة من الأنسجة من بطانة المستقيم لمعرفة ما إذا كانت الخلايا العصبية طبيعية.
  • دراسة العبور أو دراسة العلامات: في هذا الاختبار، سوف يبتلع طفلك كبسولة تحتوي على علامات تظهر في الأشعة السينية التي تم التقاطها على مدار عدة أيام. سيحلل طبيب طفلك الطريقة التي تتحرك بها العلامات عبر الجهاز الهضمي لطفلك.
  • تحاليل الدم: في بعض الأحيان، يتم إجراء اختبارات الدم ، مثل لوحة الغدة الدرقية.

متى يجب مراجعة الطبيب

عادة لا يكون الإمساك عند الأطفال خطيرًا. ومع ذلك، قد يؤدي الإمساك المزمن إلى مضاعفات أو يشير إلى حالة كامنة. اصطحبي طفلك إلى الطبيب إذا استمر الإمساك أكثر من أسبوعين أو كان مصحوبًا بما يلي:

  • حمى.
  • طفلك لا يأكل.
  • دم في البراز.
  • انتفاخ البطن.
  • فقدان الوزن.
  • ألم أثناء حركات الأمعاء.
  • خروج جزء من الأمعاء من فتحة الشرج (تدلي المستقيم).

قد يهمك أيضاً: الخوف عند الاطفال أسبابه وعلاجه وكيف يتعامل الأهل معه

قد يهمك أيضاً: متى تنتهي أعراض الصفراء عند حديثي الولادة وكيف يتم التشخيص والعلاج

التعليقات مغلقة.