أعراض الحمل المبكرة جدا | قائمة بأهم الأعراض الأولية

75

تتعدد أعراض الحمل المبكرة جدا وتتنوع من امرأةٍ لأخرى وقد تظهر لدى الكثير من الحوامل، فيما لا تشعر بها بعضهن.

وترافق هذه العلامات الحملية الحامل منذ نهاية الأسبوع الأول على تخصيب البيضة الملقحة في الرحم.

كما أنّ تأخر موعد قدوم الدورة الشهرية ليس بالضرورة إشعاراً كاملاً لتحقق الحمل، وإنما هو أحد المؤشرات المرافقة

للعديد من الأعراض التي سوف نذكرها من خلال هذا المقال، فربما تساعدكِ عزيزتي في معرفة فيما إذا كنتِ حاملاً، أم

لا، وقبل القيام بالاختبارات والتحاليل الحملية الأساسية.

ما هي أعراض الحمل المبكرة جدا؟

أعراض الحمل المبكرة جدا
أعراض الحمل المبكرة جدا

تقوم معظم السيدات بمجموعة من التحاليل واختبارات التصوير؛ للتأكد من وجود كيس حملي لديهن، وخاصةً بعد انقطاع

الدورة الشهرية، وفوات ميعادها لعدة أيام قد تصل لأسبوع أو أكثر.

وبالرغم من أنّ هذه الاختبارات الحملية هي الوسائل الطبية الآمنة والموثوقة لمعرفة إن كان هناك حملٌ، أم لا، إلاّ أنه

توجد عدة علامات وأعراض أولية للحمل، يمكن الشعور بها لدى الكثيرات قبل إجراء أي تحليل أو تصوير.

وتشمل العديد من التغيرات الجسمية والنفسية بدءاً من الأسبوع الأول للحمل، وغالباً حتى نهاية الشهر الثالث منه.

وفيما يلي سوف نذكر أهم هذه أعراض الحمل المبكرة، وهي كالتالي:

أعراض الحمل المبكرة جدا / بقع الدم والتشنجات الطفيفة

التقلصات الرحمية الخفيفة، وبقع الدم الطفيفة إحدى أبرز أعراض الحمل الأولية.

حيث تنتج عن عملية انغراس البويضة الملقحة في جدار الرحم، وذلك بعد 10 -14 يوم بعد حدوث الإلقاح.

و التي تتطور فيما بعد لتكون أعضاء الجسم لدى الجنين.

وتلاحظ هذه العلامة خلال أيام من زرع البويضة في بطانة الرحم.

وتظهر بعض بقع الدم على الملابس الداخلية للحامل، وهذا ما يسمى بنزيف الانغراس، والمترافق ببعض التقلصات

الخفيفة، إضافةً لعدة علامات مميزة له، وهي كالآتي:

  • يميل لون هذا النزيف إلى الوردي، أو الأحمر، أو البني.
  • تختلف شدة النزوفات الحاصلة في هذه الفترة، وتبدو عموماً أخف بكثير من فترة الحيض.
  • يتفاوت الألم المرافق لهذه التقلصات من خفيف إلى متوسط، أو عالي الشدة، ولكن غالباً ما يكون محمولاً.
  • غالباً يستمر النزيف لمدة ثلاثة أيام، ولا يحتاج إلى أي معالجة، أو أدوية.
  • ينصح الأطباء المختصون السيدات في بداية الحمل بالامتناع عن التدخين، والمشروبات الكحولية، وكذلك الأدوية المميعة للدم بشكلٍ خاص، وأخذ المشورة الطبية في أي تصرف.

قد يهمك أيضاً: أدق حاسبة حمل ماهي ميزاتها وكيف يمكن استخدامها

ارتفاع درجة حرارة الجسم

قد تكون زيادة درجة حرارة الجسم عن معدلها الطبيعي إحدى علامات الحمل المبكرة.

حيث ترتفع درجة حرارة الجسم لدى المرأة الحامل، وهذا يعود إلى ارتفاع معدل هرمون البروجسترون في دم الحامل.

والذي يسبب بدوره تزايد درجة الحرارة الأساسية، وتجاوزها حدها الطبيعي.

ويجب على السيدة التي تشعر بهذا العارض أن تقوم بمراقبة حرارة جسمها، وخاصةً في وقت الاسترخاء.

حيث أنّ درجة حرارة الجسم ترتفع بشكلٍ طبيعي بعد ممارسة التمارين الرياضية، أو في الأجواء الحارة.

كما يجدر بالمرأة في هذه الفترة الحصول على كميات وفيرة من المياه، وأداء التمارين الرياضية بكل حذرٍ وهدوء.

التعب والإجهاد

تؤدي التبدلات الطارئة على مستويات هرمون البروجسترون لدى المرأة الحامل إلى إحساسها الدائم بالتعب والإعياء.

مما يجعلها تشعر بالإرهاق والإجهاد عند قيامها بأي عمل حتى لوكان بسيطاً وصغيراً.

أيضاً تميل معظم الحوامل في بداية أشهر الحمل إلى الرغبة الشديدة بالنوم، وغالباً ما يشعرن بالنعاس، وذلك بسبب ارتفاع

معدل البروجسترون في الدم.

ويمكن السيطرة على هذه الحالة من خلال اتباع نظام غذائي صحي غني بالمواد، والعناصر الغذائية الضرورية للأم

والجنين من فيتامينات، ومعادن، وبروتينات، وحمض الفوليك وغيرها.

أيضاً ينصح بأن يكون المكان أو الغرفة التي تجلس، أو تنام فيها الحامل باردة نوعاً ما، مما يعطيها شعوراً بالراحة ويخفف

عنها التعب، وحرارة جسمها المرتفعة.

آلام الثدي والتغيرات التي تطرأ عليه

غالباً ما ترافق الحامل في أول حملها بعض التغيرات التي تطرأ على الثديين، وخاصةً في الأسبوعين الرابع والسادس من الحمل.

وفي معظم الحالات تصاب المرأة ببعض الانتفاخات، والآلام في ثدييها، وذلك بسبب التبدلات الهرمونية، وخصوصاً

هرمون البروجسترون، التي قد تختفي بعد عدة أسابيع عندما يتأقلم جسم السيدة مع تبدل مستويات الهرمونات لديها.

كذلك قد تلاحظ الحامل تغيراً  في لون الحلمة، حيث تصبح المنطقة المحيطة بها واسعة وداكنة أكثر من ذي قبل.

كما يبدو الثدي أكبر حجماً في الأشهر الثلاثة الأولى من حمل المرأة، إضافةً لظهور بعض البثور حول منطقة الحلمة.

شعور الألم والوخز في الثديين الذي يصيب الحامل يشبه إلى حدٍّ كبير أعراض ما قبل الدورة الشهرية، إلّا أنه يستمر بعد

فوات موعدها.

يمكنكِ عزيزتي الحامل التخفيف من الآلام من خلال قيامك بما يلي:

  • ارتداء حمالة صدر مريحة ومصنوعة من القطن الناعم، ومن دون أسلاك داعمة.
  • الاحتفاظ بقطع قطنية تشبه الضمادات توضع في حمالة الصدر؛ لتقليل الاحتكاك بين الثدي والحمالة.

الحالة المزاجية المتقلبة

يعتبر تقلب المزاج من أعراض الحمل المبكرة جدا التي تصيب عدداً كبيراً من النساء خلال فترة الحمل.

يؤثر ارتفاع مستويات هرمون البروجسترون خلال فترة الحمل على الحالة المزاجية للحامل.

في بعض المرات تصبح المرأة أكثر انفعالاً وتفاعلاً بشكل عاطفي أكثر من أيامها العادية.

ومراتٍ أخرى تكون انفعالاتها أكثر حدّةً، ومن الممكن أن تشعر بالكآبة، والتوتر، إضافةً للقلق والغضب من أمورٍ بسيطة.

لا يستقر مزاج المرأة الحامل خلال الشهور الأولى من حملها، لذلك فهي تحتاج إلى العناية والمعاملة اللطيفة والحانية من

قبل زوجها والمحيطين بها؛ ريثما تنقضي هذه الفترة بسلام.

أعراض الحمل المبكرة جدا / التبول المتكرر

يعد التبول بكثرة وبشكل متكرر إحدى علامات الحمل الهامة، حيث يزيد إحساس الحامل خلال شهور الحمل بالحاجة إلى

إفراغ المثانة بشكلٍ مستمر، وذلك بسبب الضغط الحاصل من الرحم عليها.

كذلك فإنّ التبدلات الهرمونية المرافقة للحمل، والزيادة الحاصلة في كمية الدم المتدفقة لدى الحامل تسبب زيادةً في عدد

مرات التبول، والتي قد تستمر طيلة الحمل.

ينصح الأطباء المختصون السيدات الحوامل بضرورة شرب حوالي لترين وأكثر من الماء بشكل يومي، وعلى مدار

ساعات اليوم.

أيضاً ينصح بعدم حصر البول وضرورة الذهاب إلى الحمام مباشرةً عند الشعور بالحاجة إلى التبول.

قد يهمك ايضاً: اعراض الحمل قبل الدورة باسبوع كيف تفرقيها عن متلازمة الطمث

غثيان الصباح

غالباً ما يرافق الغثيان المرأة الحامل، وخاصة في الأسابيع الأولى من الحمل، وهو إحدى أعراض الحمل المبكرة جدا.

وبالرغم من تسميته بغثيان الصباح، إلا أنه يحدث في أي وقت أثناء ساعات اليوم.

ولا يوجد سببٌ واضح وراء حدوث شعور الغثيان، فيما يُعتقد أن تبدل الهرمونات خلال أشهر الحمل الأولى هو المسؤول

عن ذلك الشعور.

ويبلغ الإحساس بالغثيان ذروته لدى الحامل خلال الفترة الأولى من حملها، ولكنه يتراجع ويصبح أخف حدّةً مع بداية

الثلث الثاني من أشهر الحمل.

ينصح الأطباء المختصون الحامل بعدة نصائح لتجاوز هذه الحالة، وهي كالتالي:

  • شرب كميات وفيرة من الماء للحفاظ على رطوبة الجسم.
  • الاحتفاظ بقطع من البسكويت المالح قليلاً، حيث يمكن تناول إصبع منه عند الصباح وقت الاستيقاظ لتفادي الغثيان.
  • الاتصال بالطبيب المختص عند الشعور بنقص في سوائل الجسم.

حموضة المعدة

تسبب التغيرات الحاصلة في مستويات الهرمونات؛ ارتخاء الصمام المتواجد بين المعدة والمريء.

وهذا الأمر يؤدي إلى بعض التسريبات من الحمض المعدي، وقد يتسبب بما يعرف بحرقة المعدة.

وهذه العلامة تعد إحدى أعراض الحمل المبكرة جداً، التي ترافق المرأة الحامل خلال أشهر حملها.

وللتخفيف من هذا العارض وتفادي الإحساس المزعج الناتج عنه؛ ينصح الأطباء السيدات الحوامل باتباع الخطوات التالية:

  • تناول الحامل وجبات صغيرة ومتعددة يومياً، عوضاً عن الوجبات الكبيرة التي ترهق المعدة وتزعجها.
  • محاولة البقاء في وضع الجلوس بشكل مستقيم لمدة ساعة على الأقل، وذلك لأخذ الوقت الكافي في هضم الطعام.
  • الاتصال بالطبيب في حال ازداد الشعور بالحموضة؛ ليقدر إن كان هناك حاجة لأخذ الأدوية المناسبة.

أعراض الحمل المبكرة جدا / الصداع

يعتبر الصداع وآلام الرأس من أكبر العلامات التي تسبق قدوم الدورة الشهرية.

وخلال فترة الحمل تقوم هرمونات الإستروجين، والبروجسترون بتهيئة الرحم لاستقبال البيضة الملقحة التي ستنمو، وتعطي جنيناً خلال شهور الحمل.

ولذلك تطرأ بعض التغييرات الهرمونية التي تسبب تغيراً في معدلات السكر في الدم.

والتي تؤدي إلى حدوث الصداع، حيث تعمل خلايا الدماغ جاهدةً لمجاراة انخفاض معدلات السكر في الدم.

قد يهمك أيضا: كيف اعرف اني حامل قبل الدورة من خلال علامات بسيطة

الدوار والشعور بالدوخة

يعد  الدوار من أعراض الحمل المبكرة جدا، والتي تصيب العديد من السيدات الحوامل.

حيث أنه خلال فترة الحمل يحدث تمدد في الأوعية الدموية؛ مما يؤدي إلى انخفاض في مستوى ضغط الدم.

وهذا بدوره سوف يسبب الشعور بالدوخة وعدم التوازن.

تتابع هذه الأعراض مسيرتها أثناء أشهر الحمل الثلاثة الأولى، وتقل بشكل تدريجي في الثلثين الباقيين من أشهر الحمل.

ويجب على الحامل إعلام الطبيب المشرف على حالتها في حال لاحظت حدوث نزيف مهبلي، وبعض الآلام البطنية المرافقة للدوخة والدوار.

الوحام والحساسية تجاه الروائح

تؤدي التبدلات الهرمونية الحاصلة خلال فترة الحمل إلى زيادة الشعور، والرغبة في تناول الأطعمة.

حيث تشتهي المرأة الحامل بعض أنواع الطعام المفضلة لديها، أو تنفر من بعضها الآخر، وهذا ما يعرف لدى العامة بالوحام.

أيضاً تصاب بعض السيدات الحوامل بالحساسية المفاجئة للعديد من الروائح، والأطعمة ذات المذاق اللاذع، والرائحة الواخذة.

وهذه الأعراض تظهر خلال الأسابيع الأولى بعد انغراس البيضة الملقحة في جدار الرحم.

وقد تستمر عند البعض طيلة فترة الحمل، أو تتوقف بعد الشهور الثلاثة الأولى.

كما أن بعض النساء الحوامل يفقدن الشهية للطعام قبل موعد الدورة الشهرية الفائتة.

تغير مفرزات عنق الرحم

تعتبر المفرزات الزائدة الناتجة عن عنق الرحم واحدة من أبرز أعراض الحمل المبكرة جدا.

حيث ستظهر المفرزات الناتجة عن عنق الرحم بشكل أكثر لزوجة وسماكة حتى فوات الدورة الشهرية.

وقد تشعر السيدة الحامل بشعور واخذ ولاذع عند التبول.

كما قد تشعر ببعض الألم والحكة حول المهبل.

أعراض الحمل المبكرة جدا / الإمساك

يسبب هرمون البروجسترون عدة حالات من الإمساك وعسر الهضم في الأمعاء.

حيث تشعر المرأة في بداية حملها بعدم قدرتها على التبرز بشكل مريح، وهذه إحدى علامات الحمل المبكرة.

ويعود التصلب الحاصل في الأمعاء بسبب التبدلات الهرمونية التي تسبب تباطؤ حركة الطعام أثناء مروره في الأمعاء والجهاز الهضمي.

لذلك تنصح المرأة التي تشعر بالإمساك ولأكثر من أسبوع بعد تأخر دورتها الشهرية؛ بإجراء اختبار الحمل؛ للتأكد من حصول الحمل.

وفي ختام هذا المقال، كانت هذه أغلب أعراض الحمل المبكرة جدا التي يمكن أن تشعر بها المرأة في بداية حملها، والتي قد ترافقها طيلة أشهر الحمل، أو قد

لا تتعدى الشهور الثلاثة الأولى.

نأمل أن تجدي عزيزتي في هذه المقالة كل الفائدة والمنفعة، وأن تساعدك في حال أردتِ التأكد من وجود حمل أو لا.

ولكن تبقى الاختبارات والتحاليل الطبية هي الأفضل والأدق دوماً.

قد يهمك أيضاً: اعراض الحمل وكيف يمكن التعامل معها وتخفيف حدتها

التعليقات مغلقة.