أسباب عدم شبع الرضيع من الحليب الصناعي وأهم علاماته | روزيات

2٬395

أسباب عدم شبع الرضيع من الحليب الصناعي واحدة من العقبات التي تواجه الأمهات في مرحلة الإرضاع. وكثيرًا ما تتساءل الأم إن كان طفلها ما زال جائعًا أم أخذ كفايته من الحليب. لا سيما عندما يبكي انزعاجًا وبكاءً ملحوظًا على غير العادة. حيث أنّ البكاء هو وسيلةُ الرّضع المثلى للتعبير عن الجوع أو الألم.

لذا في حال كنتِ تعانين من هذه المشكلة مع رضيعكِ وتبحثين عن مسبباتها، تابعي معنا هذا المقال عبر موقع روزيات لتتعرفي من خلاله على أسباب وأعراض عدم شبع الرضيع بعد تناول الحليب الصناعي.

أسباب عدم شبع الرضيع من الحليب الصناعي

يوصي الأطباء بإعطاء الطفل الحليب الصناعي لدعم الرضاعة الطبيعية وتعويض الحاجة الغذائية اليومية للطفل.

لكن قد تلحظ بعض الأمهات أن رضيعها لا يشبع من زجاجة الحليب الصناعي. فترغب في معرفة الأسباب الكامنة وراء ذلك. وفيما يلي أهم العوامل التي تسبب جوع الطفل بعد الإرضاع الصناعي:

تزايد نمو الرضيع

يتطلب نمو الرضيع المتسارع إمداده بكميات وفيرة من الحليب. لذلك قد يشعر الطفل بالجوع في حال عدم زيادة وجبات الرضاعة اليومية، ويبدي علامات تشير إل عدم شبعه وانزعاجه.

وكما هو معلوم أن نمو الجسم وبنائه يتطلب تغذية جيدة وكميات متوازنة، تساهم في إكساب الطفل وزنًا إضافيًا وقوة بدنية مثالية وصحية.

عدم تزويد الطفل بوجبة مشبعة قبل النوم

يجب على الأم المرضع أن تجهز وجبات الرضاعة الصناعية بشكل منتظم خلال اليوم. كما عليها ألا تنسَ الوجبة المسائية قبل النوم.

وأن تكون بكمية جيدة حتى يشعر رضيع بالشبع وينعم بالهدوء والراحة. وبالتالي ينام لساعات متواصلة بهدوء وطمأنينة.

اختيار وضعية غير مناسبة للرضاعة

تعد الوضعيات غير المريحة أثناء الرضاعة إحدى أسباب عدم شبع الرضيع من الحليب الصناعي. حيث يعاني الطفل بوضعيات معينة من عدم قدرته على استحواذ حلمة زجاجة الحليب بشكل جيد بفمه.

وبالتالي عدم حصوله على كمية كافية من الحليب، وهذا ما يجعله جائعًا وتظهر عليه علامات الغضب والانزعاج تعبيرًا عن عدم شبعه.

لكن يمكنكِ عزيزتي في هذه الحالة مساعدة طفلك في وضعه بشكل مريح وملائم للرضاعة. وكذلك يمكنكِ وضع إحدى الوسائد خلف ظهره لتسهيل حصوله على الحليب الصناعي.

ألم السنين من أسباب عدم شبع الرضيع من الحليب الصناعي

تعتبر مرحلة ظهور الأسنان من المراحل الصعبة التي ترافق نمو الرضيع. حيث تتسبب بعدد من الأعراض المؤلمة من التهاب اللثة وظهور القلاع في الفم.

كذلك ارتفاع حرارة الرضيع وإصابته بالزكام المستمر. هذه العلامات تؤدي إلى عدم رغبة الطفل بالرضاعة، وبالتالي عدم شبعه من الحليب سواء الصناعي أم الطبيعي.

تشتت الانتباه من أسباب عدم شبع الرضيع من الحليب الصناعي

قد يبدي طفلك توترًا غير معتاد أثناء رضاعته للحليب الصناعي. وربما يعود ذلك لزيادة وعيه أو شعوره بالانزعاج من وضعيته أو من ألم آخر يشعر به.

وهذا التوتر المرافق له يجعله غير قادر على أخذ حاجته الكافية من الرضاعة. لذلك سوف يبقى جائعًا ويبدي رغبته بتناول المزيد من الحليب بعد فترة وجيزة من إرضاعه.

تغير كمية أو مذاق الحليب الصناعي

تسبب التغيرات في نوعية الحليب الصناعي نفورًا لدى الرضيع وعدم رغبته بتناوله كالمعتاد. حيث يشعر بتغير المذاق الذي اعتاد عليه من قبل.

كما أن تخفيض كمية الحليب المضافة لزجاجة الرضاعة تؤدي إلى عدم شبع الرضيع من الحليب الصناعي وإحساسه بالجوع بعد تناول رضعته.

قد يهمك أيضاً: حركات الرضيع الغير طبيعية التي تستدعي مراجعة الطبيب

علامات عدم شبع الرضيع من الحليب الصناعي

بعد أن تعرفنا على الأسباب الكامنة وراء عدم شبع الرضيع من الحليب الصناعي، لا بد من ذكر الأعراض المصاحبة لذلك. والتي تنبهك عزيزتي الأم إلى عدم شبع طفلك ورغبته في تناول المزيد من الحليب وهي كالتالي:

غضب الرضيع وبكائه المستمر

غالبًا ما يبكي الرضيع ويتفاوت بكاؤه بين الطبيعي والشديد، وربما يعود ذلك إلى شعوره بالألم أو بالرغبة في النوم أو نتيجة الجوع.

وأول ما يجب على الأم فعله هو إعطاؤه الحليب. وفي حال كان جائعًا سوف يتناوله بنهمٍ ويتوقف عن البكاء لفترة وجيزة ثم يعود للغضب والبكاء من جديد نتيجة عدم شبعه من كمية الحليب التي حصل عليها.

إصابة الرضيع بالإمساك

عندما يحصل الرضيع على كمية الحليب الطبيعي أو الصناعي الصحيحة والمتوازنة في اليوم، فإنه سوف يتبرز بشكل طبيعي عدة مرات على مدار اليوم.

لكن قد تلاحظ الأم أن طفلها يتأخر بالتبرز لفترة طويلة دون وجود علامات مغص أو ألم مرافقة لذلك، وهذا دليل على إصابته بالإمساك. قد تكون زيادة كمية الحليب الصناعي أو نقصانها سببًا للإمساك عند الرضيع، إضافةً للعديد من المسببات الأخرى.

جفاف بشرة الطفل

تترافق أسباب عدم شبع الرضيع من الحليب الصناعي بظهور علامات عديدة ومنها جفاف جلد الطفل وبشرته خاصة شفتيه وحول أنفه وفمه.

كما يؤدي هذا العارض إلى ظهور التهيج والحكة في هذه المنطقة وشعور الطفل بالانزعاج والغضب حيال ذلك. وفي هذه الحالة يترتب على الأم زيادة كمية الحليب المعطاة لرضيعها للمحافظة على رطوبة جسمه وتوازن كمية السوائل لديه.

تأخر نمو الرضيع

تترقب الأم نمو طفلها شهرًا بعد شهر، وتمتع ناظريها بزيادة حجمه ووزنه. لكن في حال تأخر نمو الرضيع بشكل ملحوظ ومقلق خلال فترة الرضاعة ولم يزد وزنه أو طوله فهذا دليل أولي على عدم كفاية الحليب الصناعي، والذي يحصل عليه الطفل.

ويجب على الأم استشارة الطبيب إن كان من الضروري زيادة كمية الحليب المعطاة للطفل أو إن كان هناك تدابير أخرى يجب عليها القيام بها.

النوم المتقطع من علامات عدم شبع الرضيع من الحليب الصناعي

عند عدم حصول الرضيع على حاجته الكافية من الحليب الصناعي فإنه يبكي بشكل مستمر وشديد.

ليس هذا فحسب وإنما يعاني الطفل من عدم قدرته على النوم المتواصل ولفترات كافية جراء شعوره بالجوع ورغبته بتناول الحليب مجددًا.

لذلك فهو يستيقظ من نومه أكثر من مرة، ولا يعود للنوم بسهولة وهذا يشكل معاناة حقيقة للأم في هذه المرحلة.

مص الأصابع والأشياء من علامات عدم شبع الرضيع من الحليب الصناعي

عندما يجوع طفلك سيقوم بلعق أصابعه لأنها الوسيلة المتاحة أمامه للتعبير عما يشعر به. كذلك سيلجأ إلى وضع أي شيء يمسك به في فمه.

لكن للأسف هذه الحلول الكاذبة لن تجدي نفعًا معه وستبدأ نوبة البكاء من جديد عند معرفته أن ما وضعه في فمه لا يعطيه حليبًا ولا يسد جوعه.

قد يهمك أيضًا: علاج الإمساك عند الأطفال في سن الرضاعة

علامات شبع الرضيع من الحليب الصناعي

بعد أن أوردنا أسباب عدم شبع الرضيع من الحليب الصناعي والعلامات المرافقة لذلك.

من الأهمية بمكان أن نشير إلى الجانب المعاكس لهذه الحالة ونتعرف على علامات حصول طفلك على الكمية الكافية من الحليب الصناعي. ومن أهم هذه العلامات ما يلي:

  • زيادة وزن الرضيع بشكل ثابت ومتوازن على فترات متلاحقة بدءًا من الولادة وحتى عمر السنة.
  • ملاحظة الأم حالة السعادة والرضا المرافقة لرضيعها بعد الرضاعة والتي تستمر عدة ساعات.
  • تغير لون بول الطفل بحيث يصبح داكنًا أكثر وتبليله ما بين خمس إلى ست حفاضات في اليوم.

إضافةً لذلك توجد بعض العلامات التي تشير إلى الإفراط في كمية الحليب الصناعي المعطاة للطفل ومنها ما يلي:

  • قيام الطفل بالتقيؤ والبصق مباشرة بعد إرضاعه.
  • معاناة الرضيع من غازات في البطن مترافقة مع مغص وآلام مستمرة بعد الرضاعة.
  • بكاء الطفل ورفع ساقيه إلى بطنه تعبيرًا عن شعور الامتلاء والتخمة.
  • زيادة وزن الرضيع بشكل متسارع حيث يزن أكثر مما يجب أن يكون عليه بالنسبة لعمره أو بالمقارنة مع أقرانه.

كمية الحليب الصناعي للرضع

ينصح الأطباء بإرضاع الطفل عند حاجته لذلك أو عندما تظهر عليه علامات عدم الشبع الجوع. كما ينصح أطباء الأطفال بإعطاء حديثي الولادة الحليب الصناعي كل ساعتين إلى ثلاث ساعات.

وكلما تقدموا في العمر يجب زيادة كمية الحليب في الرضعة الواحدة. وفيما يلي كميات الحليب الصناعي التي يحتاجها الرضيع أثناء فترة الإرضاع:

  • يحتاج الطفل ما بين 150 – 200 مل من الحليب الصناعي لكل 1 كيلو جرام من وزن الجسم يوميًا.
  • فإذا كان وزن الطفل 4 كيلو جرام فغنه بحاجة إلى ما بين 550 – 800 مل من الحليب الصناعي يوميًا.
  • عندما يبلغ الطفل عمر الشهرين إلى ستة أشهر فإنه يحتاج ما بين 105 – 210 مل من الحليب الصناعي في الرضعة الواحدة.
  • كذلك في عمر الستة أشهر يحتاج الطفل إلى حوالي 900 مل يوميًا أي ما بين 210 – 240 مل في كل رضعة.
  • بعد الشهر السادس من العمر يقل تناول الطفل للحليب بشكل تدريجي ويصل إلى حوالي 600 مل في اليوم. وذلك نتيجة إدخال الأطعمة الصلبة إلى جانب تناول الحليب.

قد يهمك أيضًا: عدد رضعات الطفل من الحليب الصناعي وأهم النصائح حول هذه المرحلة

إرشادات عامة حول فترة الرضاعة الصناعية

استكمالًا لما ذكرناه سابقًا حول أسباب عدم شبع الرضيع من الحليب الصناعي وما يتبع ذلك من أعراض.

لا بدَّ لنا من تزويدكِ عزيزتي الأم بمجموعة نصائح عامة بما يتماشى مع ما تصدره منظمة اليونيسيف العالمية. وذلك بغية إرشادكِ حول كيفية التعامل مع رضيعك أثناء فترة الرضاعة وهي كما يلي:

  • إعطاء الطفل الكمية المناسبة الموصى بها من الحليب الصناعي لأنها الغذاء الصحي والخاص بهذه الفترة من عمر الرضع.
  • تزويد الرضيع بالكمية المناسبة من الحليب الصناعي وفي الوقت المحدد لذلك. حيث يجب إعطاء حديثي الولادة 8 – 12 رضعة خلال اليوم. وكلما تقدم طفلك بالعمر يجب زيادة الكمية المعطاة وفي أوقات محددة ومنتظمة.
  • تزويد الرضيع بكميات كافية من فيتامين D وذلك من خلال تعريضه لأشعة الشمس. أو إعطائه المكملات الغذائية التي تحتوي على هذا الفيتامين لرفد تغذيته بشكل كافٍ ومستمر.
  • تبديل نوع الحليب الصناعي في حال عدم شبع الرضيع منه، وذلك بعد استشارة طبيب الأطفال المختص.
  • الانتباه لكمية الماء المضافة لمسحوق الحليب الصناعي لأن زيادتها سوف تخفف من كثافة الرضعة. وبالتالي عدم شبع الرضيع من الحليب الصناعي.
  • استشارة الطبيب حول كمية الماء التي يجب إعطاؤها للرضيع بالتزامن مع وجبات الرضاعة الصناعية.
  • الحرص الدائم على تعقيم زجاجات الحليب بشكل مستمر تفاديًا لانتقال الجراثيم والميكروبات للطفل والتسبب بالأمراض.
  • احرصي على عدم ترك زجاجة الحليب في فم الطفل بعد نومه تفاديًا لأي حالات اختناق. وكذلك حرصًا على عدم تسوس أسنانه فيما بعد.

وفي ختام هذا المقال كانت هذه أهم الأفكار حول أسباب عدم شبع الرضيع من الحليب الصناعي، بالإضافة إلى الأعراض المرافقة لذلك والنصائح العامة لتفاديها.

نأمل أن نكون قد وفقنا فيما قدمناه، وأن تجدي عزيزتي الأم في سطورنا السابقة كل ما يساعد طفلك خلال فترة الرضاعة الصناعية والاستفادة منها بشكلٍ صحي ومتوازن لينمو سليمًا ومعافى.

قد يهمك أيضًا: ما هي فوائد الرضاعة الطبيعية للأم والطفل؟

التعليقات مغلقة.