متى تنتهى أعراض الصفراء عند حديثي الولادة وكيف يتم التشخيص والعلاج

9

الصفراء عند حديثي الولادة هي من أشهر الأمراض التي تصيب الأطفال بعد الولادة مباشرةً، بسبب ارتفاع نسبة البيليروبين في الدم.

هو مادة صفراء ينتجها الجسم نتيجة تكسير كرات الدم الحمراء القديمة واستبدالها بالجديدة، ويساعد الكبد على تكسير هذه المادة وتخليص الجسم منها وإخراجها في البراز.

والنسب العالية منها تجعل لون الجلد وبياض العين يتلون باللون الأصفر، وتمتد الإصابة فيها لبضعة أيام.

ما هي الصفراء فيزيولوجياً

البيليروبين هو نفايات تنتج عن تفكك الجسم لخلايا الدم الحمراء القديمة والتالفة، وذلك يساعد الكبد على التخلص من البيليروبين كنفايات.

وفي رحم الأم يتم نقل البيليروبين للطفل عبر الحبل السري وهنا يتعين على كبد الطفل التخلص من البيليروبين بنفسه.

لكن الكبد قد يحتاج بضعة أيام بعد الولادة ليعمل بشكل جيّد، ولذلك فإن وجود نسبة زائدة من البيليروبين في جسم الطفل يسبب له الصفراء.

وكل الأطفال لديهم نسب عالية من البيليروبين، وحوالي 60% من الأطفال المولودين في فترات الحمل الكاملة ستظهر عليهم أعراض ملحوظة للصفراء.

ولا يكون العلاج ضرورياً إلا إن كان الطفل يعاني من مستويات عالية أو إذا كان مولوداً قبل أوانه.

وقد يسبب الجفاف أو زيادة الوزن السيئة تفاقم نسبة الصفراء.

كيف يتم تشخيص الصفراء عند حديثي الولادة

يخرج الطفل وأمّه من المستشفى بعد الولادة خلال 72 ساعة ومن المهم والضروري أن يعاود الأهل إحضار الطفل لإجراء فحص طبي  بعد الولادة ببضعة أيام.

ذلك لأن مستويات البيليروبين تكون في ذروتها خلال الأسبوع الأول.

يؤكد اللون الأصفر الواضح أنّ الطفل مصاب باليرقان، ويجب إجراء الاختبارات لتحديد شدة اليرقان.

يجب قياس مستوى البيليروبين عند الطفل فور ولادته من خلال اختبار الجلد وفحص الدم.

مع بعض الإجراءات الأخرى لمعرفة فيما لو كانت الصفراء ناجمة عن حالة كامنة.

وفي المنزل يجب الضغط برفق على جبين الطفل وأنفه إذا اصفرّت بشرته في المكان الذي ضغطت عليه فهذا يعني أن الطفل قد يكون لديه الصفراء ربما بنسبة خفيفة.

لكن إن كان الطفل طبيعياً فسيكون لون البشرة أخف بقليل من اللون الطبيعي لبرهة من الزمن ثم يعود اللون لطبيعته.

يجب تكرار فحص الطفل كل 8 إلى 12 ساعة في أول 48 ساعة من حياة الطفل.

اقرأ أيضاً: بيلي نو أكياس لعلاج الصفراء عند حديثي الولادة.

متى تنتهى أعراض الصفراء عند حديثي الولادة
متى تنتهى أعراض الصفراء عند حديثي الولادة

أعراض الصفراء عند حديثي الولادة

تعتمد أعراض الصفراء عند حديثي الولادة على السبب والشدة لكنها تشمل:

  • مسحة صفراء تظهر على الجلد وفروة الرأس.
  • مسحة صفراء في الأجزاء البيضاء من العين.
  • تحول راحتي اليدين وباطن القدمين إلى اللون الأصفر عندما تكون الصفراء شديدة.
  • نعاس غير طبيعي عند الطفل، وخمول ملحوظ.
  • صعوبات في التغذية.
  • تغير لون البراز ليصبح فاتحاً ولون البول داكناً

علاج الصفراء عند حديثي الولادة

غالباً ما تختفي الصفراء عند حديثي الولادة من تلقاء نفسها في غضون أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع.

أما الصفراء الشديدة أو المعتدلة فقد تحتاج إلى البقاء في حاضنة الأطفال.

ومن العلاجات التي يمكن القيام بها لخفض مستوي البيليروبين في دم الطفل ما يلي:

التغذية الجيدة

لمنع فقدان الوزن يوصي الطبيب بتغذية جيدة ومكملات أكثر وذلك لضمان حصول الطفل على التغذية الكاملة.

تأكدي أن طفلك يحصل على ما يكفيه من حليب الثدي، فيجب إطعامه من 8 إلى 12 مرة يومياً في أيامه الأولى وذلك لمساعدة البيليروبين على المرور في الدم.

إن لم يكن الطفل يرضع طبيعياً يجب منحه من 1 إلى 2 أوقية من الحليب الصناعي كل ساعتين في أسبوعه الأول.

العلاج بالضوء

يمكن وضع الطفل تحت مصباح خاص ينبعث منه ضوء بالطيف الأزرق أو الأخضر.

هذا الضوء يغير شكل وبنية جزيئات البيليروبين بطريقة يمكن إفرازها في كلّ من البول والبراز.

خلال هذا العلاج يرتدي الطفل حفاضات وضمادات واقية للعين ويمكن استكمال العلاج باستخدام وسادة مشعة للضوء.

الجلوبولين المناعي الويدي

قد ترتبط الصفراء باختلافات فصيلة الدم بين الأم والطفل، وينتج عن هذه الحالة أن يحمل الطفل أجساماً مضادة من الأم تسهم في الانهيار السريع لخلايا الدم الحمراء للطفل.

قد يؤدي نقل الجلوبولين المناعي وهو بروتين في الدم يقلل نسبة الأجسام المضادة إلى تقليل الصفراء وتقليل الحاجة إلى نقل الدم.

تبادل نقل الدم

يحدث نادراً عندما لا يستجيب اليرقان الشديد للعلاجات الأخرى، وقد يحتاج الطفل إلى تبادل نقل الدم.

ويتضمن ذلك سحب كميات صغيرة من الدم بشكل متكرر واستبدالها بدم المتبرع ومن ثم تخفيف البيليروبين والأجسام المضادة للأم، ويجرى ذلك في وحدة العناية المركزة لحديثي الولادة.

اقرأ أيضاً: جدول نسبة الصفراء عند حديثي الولادة.

متى تنتهى أعراض الصفراء عند حديثي الولادة

قد تلاحظ الأم ظهور أعراض الصفراء ابتداءاً من اليوم الثالث بعد ولادة الطفل، وتتفاوت هذه الأعراض وتختلف، وتكون عادةً غير ضارة لتختفي بعد أسبوعين أو ثلاثة أسابيع.

ففي الأطفال المبسترين: وهم أكثر عرضة للإصابة بالصفراء قد تظهر الأعراض بين اليوم الخامس واليوم السابع، وتستمر إلى ما يقارب ثلاثة أسابيع.

أما الأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية: فإن الصفراء تستمر عندهم لفترة أطول، وقد تبقى مؤثرة بالطفل لبضعة أشهر.

لذلك وعند ارتفاع نسبة البيليروبين كثيراً يتوجب التوقف عن الرضاعة الطبيعية وإعطاء الطفل الحليب الصناعي حتى تزول الصفراء.

إن كان الطفل يعاني من اليرقان ستبدو بشرته صفراء قليلاً، ويبدأ الاصفرار بالرأس عادةً والوجه ثم ينتشر في المعدة والصدر.

يصل الاصفرار في بعض الأطفال إلى الأرجل والأذرع ويزداد عند الضغط على منطقة من الجلد بالإصبع.

متى تنتهى أعراض الصفراء عند حديثي الولادة
متى تنتهى أعراض الصفراء عند حديثي الولادة

هل يمكن الوقاية من الصفراء

لا توجد طريقة حقيقية للوقاية من الصفراء عند حديثي الولادة خلال فترة الحمل.

لكن عندما تتم تغدية الطفل بما لا يقل عن 8 إلى 12 مرة يومياً خلال أول 10 أيام من حياته، فذلك قد يساعد في تخلص الجسم من البيليروبين.

يمكن فحص فصيلة دم الأم وقد يتم اختيار فصيلة دم الطفل إن لزم الأمر وذلك لاستبعاد احتمل عدم توافق دم الأم مع دم الطفل الأمر الذي يسبب حدوث الصفراء.

وعادةّ تكون الصفراء خفيفة مما يجعلها مؤقتة وغير ضارة، ومن السهل علاجها.

وإن تم العلاج السريع فذلك يساهم في السيطرة على نسبتها وتجنب الخطورة.

لأن ارتفاع نسبة البيليروبين يسبب ضرر لخلايا الجسم وقد يؤدي إلى تلف الدماغ، ما يسبب أمراض خطيرة كالشلل الدماغي أو الصمم.

الأمراض التي تسبب الإصابة بالصفراء عند الأطفال

هناك أمراض قد تكون هي السبب في إصابة بمرض الصفراء وهي:

  • وجود نزيف داخلي.
  • التهابات فيروسية أو بكتيرية.
  • تواجد عدوى في دم الطفل.
  • تعطل الكبد أو نقص الأنزيمات.
  • خلل في خلايا الدم الحمراء يؤدي انهيار الخلايا بسرعة.
  • عدم التوافق بين دم الطفل ودم الأم.

وهناك نوع نادر من الصفراء عندما تكون فصيلة دم الأم غير متوافقة، ولا تحدث هذه المشكلة في العادة اثناء الحمل لأن دم الأم ودم الجنين لا يختلطان.

لكن أثناء الولادة، قد يختلط دم الأم بدم الطفل وهذا النوع من اليرقان يظهر في أول 24 ساعة من حياة الطفل.

وقد يكون رتق القناة الصفراوية سبب نادر للإصابة بالصفراء عند الأطفال.

ويحدث عندما تتندب الأنابيب الدقيقة التي تحمل الصفراء من الكبد إلى الأمعاء.

وينمو الأطفال مع هذه الحالة طبيعياً لكن إن لم تعالج فإنهم قد يصايون بمرض كبدي خطير لاحقاً.

وأخيراً فإن الصفراء عند حديثي الولادة حالة شائعة ولا تستدعي القلق، وقد تستمر عند بعض الأطفال لعدة أيام وعند آخرين قد تستمر لأسابيع واشهر أحياناً.

قد يهمك أيضاً: علاج الصفراء عند حديثي الولادة وكيفية الاعتناء بالطفل المصاب.

التعليقات مغلقة.