طريقة عمل عصير التفاح للرضع وأهم فوائده وأضرار الإفراط فيه

29

ترغب الكثير من الأمهات في التعرف على طريقة عمل عصير التفاح للرضع لتعدد فوائده الصحية.

حيث يحتوي التفاح على العديد من العناصر الغذائية الهامة والمعادن والفيتامينات.

ويساهم عصير التفاح في إعطاء الطفل الطاقة اللازمة على مدار اليوم لاحتوائه على نسبة غنية من الكربوهيدرات.

كذلك يعتبر عصير التفاح خيارا ممتازا للرضع لتعزيز نموهم والحصول على أهم الفوائد للجسم والمعادن اللازمة.

والجدير بالذكر أن التفاح يحتوي على نسبة قليلة من السعرات الحرارية فلا خوف على الرضيع من زيادة الوزن.

وإليكم فوائد وأضرار عصير التفاح للأطفال وطريقة عمل عصير التفاح للرضع.

فوائد عصير التفاح للرضع

التفاح من أهم أنواع الفاكهة الغنية بالعناصر الغذائية والتي تفيد الأطفال الرضع كثيرا.

فيساعد عصير التفاح على تعزيز نمو الأطفال والرضع ويفيد صحة الطفل.

التفاح غني بفيتامين ج:

يساعد فيتامين ج على شفاء الجروح وتقوية عظام الأطفال والوقاية من الإصابة بنزلات البرد.

التفاح غني بالألياف الغذائية:

يحسن التفاح من عملية الجهاز الهضمي لاحتوائه على الألياف الغذائية.

مما يفيد في علاج الإسهال والإمساك عند الأطفال والرضع ويحسن من عملية الهضم.

طريقة عمل عصير التفاح للرضع
طريقة عمل عصير التفاح للرضع

يحتوي التفاح على مادة الكيرسيتين:

تتواجد مادة الكيرسيتين في قشر التفاح.

وتساعد هذه المادة على حماية الجسم من الالتهابات وحماية الرضع من تلف خلايا الدماغ.

مضادات الأكسدة:

التفاح غني بمضادات الأكسدة ويحتوي أيضا على المغذيات النباتية.

وتعمل هذه المواد على علاج ووقاية الجهاز التنفسي من الأمراض.

طريقة عمل عصير التفاح للرضع

المقادير:

  • ثلاث ثمرات من التفاح المقطعة والمقشرة.
  • ثلاث أكواب من الماء.

طريقة عمل عصير التفاح للرضع بالخطوات:

  • في إناء على النار ضعي قطع التفاح المقطعة وأضيفي إليهم ثلاث أكواب من الماء.
  • يترك التفاح في الماء على النار لمدة ربع ساعة حتى ثلث ساعة تقريبا حتى الغليان.
  • ثم قومي بهرس التفاح جيدا بواسطة الهراسة الخاصة بالأطفال.
  • ثم قومي بخفق التفاح المهروس جيدا في الخلاط الكهربائي ويصفى عصير التفاح جيدا.
  • ضعي عصير التفاح للرضع في زجاجة نظيفة واحتفظي به داخل الثلاجة ويقدم للرضيع.

أضرار الإفراط في إعطاء عصير التفاح للرضيع

لا يسبب التفاح أضرارا أو آثارا جانبية للرضيع إلا في حالة الإفراط في تناوله فقط، حيث يمكن أن يسبب الأضرار الآتية:

زيادة الوزن:

الإفراط في إعطاء الأطفال الرضع العصائر بصورة مستمرة يساعد على زيادة الوزن.

وتؤكد بعض الدراسات العلمية على أن الأطفال والرضع الذين يحصلون على حوالي 300 مل يوميا من العصير ممن الممكن أن يكونوا أكثر عرضة للإصابة بالسمنة المفرطة خاصة في حالة إضافة السكر إلى العصير.

كذلك تناول العصائر المعلبة أيضا يساعد على زيادة الوزن ويفضل تناول العصائر الطبيعية لصحة أفضل.

إصابة الرضيع بالإسهال:

في حالة إعطاء عصير التفاح بكثرة يوميا للرضيع أو تناول العصائر المختلفة.

فمن الممكن أن يصاب الرضيع أو الطفل بالإسهال نتيجة الإفراط في تناول هذا العصير.

والجدير بالذكر أن في جميع الحالات يجب أن تنبته الأم أثناء تقديم العصائر المختلفة للرضيع.

والحفاظ على عدم إعطاء الرضيع أي نوع من العصائر قبل أن يتم ستة أشهر.

ويفضل أن يعتمد الطفل فقط في الستة أشهر الأولى على حليب الثدي والرضاعة.

ويمكن إدخال العصائر الطبيعية مثل عصير التفاح بعد الستة أشهر من عمر الرضيع.

كذلك يفضل عدم تحلية العصير بالسكر ويخفف العصير بالماء حتى لا يميل الطفل إلى العصائر فقط بدلا من تناول الفاكهة.

ويفضل عدم إعطاء الطفل العصائر المعلبة وتحضير العصير في المنزل بالفاكهة الطبيعية.

اقرأي أيضا من مقالات موقعنا:

التعليقات مغلقة.